الاثنين ، ٠٣ اكتوبر ٢٠٢٢ -
فتاوى

بخصوص الصوم

2010/05/21

السلام عليكم نحن من أهل السنة و الجماعة في عمان و تعلمون يا شيخنا أن مذهب هذه الدولة هم الاباضية ويخالفون أهل السنة في عد الشهور و خصوصا في شهر رمضان بحيث يقدموا يوما أو يؤاخرو يوم وما فعلوه في يوم عرفة قبل سنة لا يخفا عليكم بحيث خالفوا أهل السنة في الوقفة فكان يوم العيد عند أهل السنة هو يوم الوقفة عندهم السؤال يا شيخنا هل نصوم عندهم أم نتبعهم و إذا كنا نصوم عند أهل السنة هل يجوز أن نخرج لصلاة العيد في دولة الإمارات لاننا نسكن خلف الحدود مباشرة أم نطيع ولي الأمر ويعتبر خروجنا معصية لولي أمر هذه الدولة أفتونا مأجورين

إن أمكنكم أن تصلوا مع المجاورين لكم فلا بأس ولا يكون هذا معصية لولي الأمر ، ومن لم يتمكن منكم من الصلاة مع أهل الجوار وتأكد من الهلال فعليه الإفطار ويصلي مع أهل بلده من الغد.