الاثنين ، ٢٢ يوليو ٢٠٢٤ -
الصوتيات

فائدة حول هذه لفظة: (وَالْمُلْكَ لَا شَرِيكَ لَكَ) في حديث عائشة رضي الله عنها

21-05-2024 | عدد المشاهدات 170 | عدد التنزيلات 58




بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

 

 

فائدة حول هذه لفظة: (وَالْمُلْكَ لَا شَرِيكَ لَكَ) في حديث عائشة رضي الله عنها

 

 

فائدة حول حديث في مسند أحمد (24040)، بما يلي:

أخرج البخاري في صحيحه برقم (1550)

 قال حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ يُوسُفَ: حَدَّثَنَا سُفْيَانُ، عَنِ الْأَعْمَشِ، عَنْ عُمَارَةَ، عَنْ أَبِي عَطِيَّةَ، عَنْ عَائِشَةَ رضي الله عنها قَالَتْ: إِنِّي لَأَعْلَمُ كَيْفَ كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُلَبِّي: " لَبَّيْكَ اللَّهُمَّ لَبَّيْكَ لَبَّيْكَ، لَا شَرِيكَ لَكَ لَبَّيْكَ، إِنَّ الْحَمْدَ وَالنِّعْمَةَ لَكَ ".

وكذا أخرجه أحمد تحت هذه الأرقام:

1- من طريق شعبة (24690) و (26061) ثقة حافظ متقن

2ـ من طريق سفيان الثوري (٢٥٤٨٠) ثقة حافظ فقيه عابد إمام حجة

 3ـ من طريق أبي معاوية (٢٥٩١٨) ثقة أحفظ الناس لحديث الأعمش

4- من طريق عبدالله بن نمير (25935) ثقة

5ـ من طريق روح بن عبادة (٢٦٠٦٢) ثقة فاضل

6- وعند الطحاوي في شرح معاني الآثار (2/124): من طريق أبي الأحوص: سلام بن سليم ثقة متقن كما في تراجمهم من التقريب للحافظ ابن حجر رحمه الله، كلهم عن الأعمش بلفظ البخاري:"   إِنَّ الْحَمْدَ وَالنِّعْمَةَ لَكَ". اهـ

وخالفهم محمد بن فضيل بن غزوان، وقد قال عنه الحافظ ابن حجر في التقريب: "صدوق عارف رمي بالتشيع"، وهو عند الإمام أحمد في مسنده (24040)، قال: حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ فُضَيْلٍ قَالَ: حَدَّثَنَا الْأَعْمَشُ، عَنْ عُمَارَةَ بْنِ عُمَيْرٍ، عَنْ أَبِي عَطِيَّةَ، قَالَ: قَالَتْ عَائِشَةُ: إِنِّي لَأَعْلَمُ كَيْفَ كَانَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم يُلَبِّي، قَالَ: ثُمَّ سَمِعْتُهَا تُلَبِّي تَقُولُ: " لَبَّيْكَ اللهُمَّ لَبَّيْكَ "، فزاد فيه (وَالْمُلْكَ، لَا شَرِيكَ لَكَ)، كما في لفظ حديث ابن عمر عند البخاري (١٥٤٩) ومسلم (١١٨٤) وحديث جابر (١٢١٨)

 وبهذا يعلم أَنَّ زيادة محمد بن فضيل في حديث عائشة شاذة، وأَنَّ المحفوظ من حديث عائشة الاقتصار من التلبية على (إِنَّ الْحَمْدَ وَالنِّعْمَةَ لَكَ)، وأشار إلى شذوذ زيادة محمد بن فضيل، الحافظ ابن كثير رحمه الله في البداية والنهاية في حوادث سنة عشر في ذكر حجة الوداع (7/ 495ـ 497)، وقال الحافظ ابن رجب رحمه الله في شرح علل الترمذي (1/ 421)، وقال أحمد أيضاً: في حديث ابن فضيل عن الأعمش، عن عمارة بن عمير، عن أبي عطية، عن عائشة في تلبية النبي صلى الله عليه وسلم وذكر فيها: "والملك لا شريك لك"، قال أحمد: وَهِمَ ابن فضيل في هذه الزيادة، ولا تعرف هذه عن عائشة، إنما تعرف عن ابن عمر، وذكر أَنَّ أبا معاوية روى الحديث عن الأعمش بدونها، وخرجه البخاري بدونها أيضاً من طريق الثوري، عن الأعمش وقال: تابعه أبو معاوية، قال الخلال: أبو عبد الله لا يعبأ بمن خالف أبا معاوية في الأعمش إلا أن يكون الثوري، وذكر أن هذه الزيادة رواها ابن نمير وغيره أيضاً ـ عن الأعمش .اهـ

13/ذو القعدة 1445هجرية